ورقة تعريفية باللجنة

يقع مقر اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان للجمهورية الإسلامية الموريتانية في تفرغ زينه غرب ملتقى طرق موري سانتر بالقرب من فرع شنقيتل.

ويعتبر مقرها  " مركزا " حقيقيا لتنسيق نشاطاتها كما أنه مكان مفضل للتشاور والتبادل بين أعضائها من أجل التنفيذ الفعلي والفعال لبرامج ترقية وحماية حقوق الإنسان والدفاع عنها في موريتانيا.
إن مقر لوحا هو أيضا باب مفتوح للمواطنين المهتمين بمسألة حقوق الإنسان وهكذا فإن اللجنة تستقبل جميع أصناف الجمهور، ضحايا ، باحثين ، مقررين خواص ، طلاب ، أعضاء المنظمات غير الحكومية والزوار الأجانب.
 
" يولد جميع الناس أحرارا ومتساوين في الكرامة والحقوق وقد وهبوا العقل والوجدان وعليهم أن يعاملوا بعضهم بعضا بروح الإخاء. "

المادة الأولى من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في 10 ديسمبر 1948.

                                                                                                                        _____________________